اختبار اضطرابات المعالجة السمعية المركزية وإعادة التأهيل السمعي

يحدث اضطراب المعالجة السمعية عندما تُسجل للشخص صعوبات في معالجة المعلومات الصوتية. وهذه الأنواع من صعوبات الإصغاء توصف غالباً بأنها “عجز في المعالجة السمعية المركزية” حيث تحدث الصعوبات حتى عندما يحضر أحد الأطفال أو الكبار من غير وجود مشاكل لديهم في السمع.

يقدم مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال تقييماً لاضطرابات المعالجة السمعية المركزية من خلال أخصائي سمع. وتساعد هذه الخدمة المتخصصة الأطفال ذوي التحصيل الدراسي الضعيف والذين لديهم مشاكل سلوكية وضعف في الانتباه السمعي. ويمكن تقديمها إلى الأطفال ابتداءً من سن السادسة.

وسوف يتم فحص كل مريض بشكل فردي من أجل تقييم إمكانية إدخاله في البرنامج. وهذه الخدمة متوفرة حالياً باللغة العربية والإنجليزية والهندية.

:علامات وأعراض اضطرابات المعالجة السمعية المركزية

  • صعوبة السمع في البيئات ذات الضوضاء، والترديد المتكرر لكلمات تدل على طلب إعادة الكلام مثل: “ماذا؟” “هاه؟”
  • صعوبة في القراءة أو الاستيعاب أو الإملاء أو حفظ المفردات أو الكتابة أو تعلم لغة أجنبية
  • سوء فهم متكرر للتعليمات الشفوية أو الأسئلة والحاجة إلى التوجيهات غالباً
  • صعوبة في تذكر المعلومات
  • صعوبة في المهارات التنظيمية أو اتباع تعليمات متعددة الخطوات أو متابعة الحوارات الطويلة
  • صعوبة في أخذ الملاحظات
  • ضعف الانتباه

مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال

الجداف- دبي - الإمارات العربية المتحدة

800 AJCH (8002524)